العراق: اختفاء صحفي مطلوب للمحاكمة في قضية سب لمدة خمسة أيام

أخبار
لجنة حماية الصحفيين
330 Seventh Avenue, New York, NY 10001 USA
هاتف: (212) 465-9568
فاكس: (212) 465-1004
موقع الإنترنت: www.cpj.org
إيميل: info@cpj.org

للاتصال: جويل كمبانا
هاتف: (212) 465-9344
الرقم الفرعي: 103
إيميل: mideast@cpj.org


نيويورك, 7 سبتمبر 2006
أعربت لجنة حماية الصحفيين عن قلقها إزاء التقارير الواردة بشأن اختفاء صحفي عراقي مطلوب للمحاكمة منذ صباح يوم الأحد.

و علمت لجنة حماية الصحفيين من أحد مصادرها أن أحمد مطير عباس مدير تحرير جريدة "صدى واسط" المتوقفة حاليا و الواقعة في مدينة كوت جنوبا, كان قد أجرى مكالمة تليفونية صباح يوم الأحد تفيد بأنه في طريقه من كوت إلى بغداد لحضور المحاكمة الخاصة به, لكن لم يظهر الصحفي في المحكمة مما أضطر إلى تأجيل المحاكمة إلى تاريخ 11 سبتمبر.

ووفقا للمنظمة العراقية المعنية بحرية الصحافة و التي يديرها الصحفيون المحليون و المعروفة باسم "مرصد الحريات الصحفية", لم تسمع عائلة عباس و أصدقائه المقربين أية أخبار عنه طوال الخمسة أيام المنقضية.

و قال جويل سيمون المدير التنفيذي للجنة حماية الصحفيين: "إننا قلقون بشأن سلامة أحمد مطير عباس" و أضاف "إننا نناشد السلطات العراقية ببذل قصارى جهودها للعثور على زميلنا المفقود"
وجدير بالذكر أن كل من عباس و رئيس تحرير "صدى واسط" أياد محمود التميمي يواجهان عقوبة الحبس لأكثر من 10 سنوات فضلا عن الغرامات الباهظة في حال إذا ثبتت إدانتهما بموجب المادة 226 من قانون العقوبات العراقي بسبب قذف الشرطة المحلية و المسئولين القضائيين في ثلاثة مقالات نشرت عام 2005, و قد بدأت المحاكمة منذ أواخر العام الماضي في كوت و لكن تم تغيير موقع المحاكمة إلى بغداد بناءا على طلب الدفاع لأن أحد التهم الموجهة إليهم رفعها قاض محلي.

هناك ما لا يقل عن أربعة صحفيين آخرين مفقودين, من بينهم أثنين اختطفا في شهر أغسطس.
و في وقت مبكر هذا الأسبوع, ذكرت وكالة الأنباء الفرنسية أن بلال طالب عبد الرحمن العبيدي المراسل الإخباري بالوكالة و الصحفي بجريدة "السيادة" اليومية, أختطف بتاريخ 14 أغسطس بعد زيارة ابن عمه في مقر الاحتجاز بالقرب من وزارة الداخلية في وسط بغداد, و قد بقيت عائلة الصحفي و وكالة الأنباء الفرنسية على اتصال بالمختطفين عن طريق هاتفه المحمول, و لم يطلب المختطفين إلا الحصول على شفرات إعادة شحن هواتفهم هم, حسبما ذكرت الوكالة, و كان العبيدي مسئولا عن تغطية الأحداث من المنطقة المشتعلة بالعنف في مدينة الرمادي بمقاطعة أنبار.

و في 15 أغسطس, تمت محاصرة سيف عبد الجبار التميمي رئيس تحرير صحيفة "الإخاء" التابعة لحزب التركمان العراقي القومي في حي العادل ببغداد, وفقا لما ذكره مرصد الحريات الصحفية, و أفادت المنظمة نقلا عن شهود عيان أن المختطفون أسرعوا في سيارة أوبل نحو غرب بغداد و معهم التميمي.

و تعمل لجنة حماية الصحفيين حاليا على تقصي ملابسات كلا حادثتي الاختطاف.
و توضح أبحاث لجنة حماية الصحفيين أن جماعات مسلحة قامت باختطاف 41 صحفي أخر على الأقل في العراق منذ شهر أبريل 2004, كما أن الصحفيين مروان غزال و ريم زايد من محطة السامرية التليفزيونية الخاصة كانا قد اختطفا على أيدي مسلحين في مقاطعة اليرموك ببغداد منذ الأول من فبراير و ما زالا مختفيان, في حين تم الإفراج عن بقية الصحفيين مؤخرا, و لكن تعرض ستة منهم للقتل.

لجنة حماية الصحفيين هي منظمة مستقلة غير هادفة للربح, و مقرها نيويورك , تعمل من أجل حماية حرية الصحافة في جميع أنحاء العالم , لمزيد من المعلومات يرجى زيارة الموقع الإليكتروني www.cpj.org